القائـــمة

اعلانك هنااعلانك هنا  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخول  

الاعلانات

منتديات احباب السماوه
مرحبا بك في منتدى احباب السماوه A7BABALSAMAWA

لتتمكن من الإستمتاع بكافة ما يوفره لك هذا المنتدى من خصائص, يجب عليك أن تسجل الدخول الى حسابك في المنتدى. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه تحياتي سكرات الموت العراقي.

 
انشاءحساب في احباب السماوه

أهلا وسهلا بك إلى منتديات احباب السماوه


شاطر | 
 

 قصائد محمد مهدي الجواهري

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lost
مدير
مدير
avatar

الجنس : انثى

عدد المساهمات : 243
نقاط : 61528
الخبره : 1
تاريخ التسجيل : 30/10/2012
العمل/الترفيه : ألادب والمطالعه
المزاج : سعيده

مُساهمةموضوع: قصائد محمد مهدي الجواهري   الأحد مارس 17, 2013 2:13 pm

سقى تُربَها من ريِّقِ المزن هطّالُ دياراً بعثْنَ الوقَ والشوقُ قتالُ
خليليَّ أشجَى ما ينغِّص لذتي مَناحٌ أقامته عيالٌ وأطفال
وأيد وأجيادٌ تُمَدّ وتلتوي ومنهن حال بالدموع ومعطال
خليليَّ لو لم يَنطق الوجدُ لم أقل فقد كذَّبت قبلي لذي الحبّ أقوال
وحيداً فلو رُمتم على الوجد شاهداً لما شَهِدت الا بُكورٌ وآصال
وما برِحت أيدي الخطوب تنوشُني بفارسَ حتى بغَّضَ الحلَّ ترحال
وما سرني في البُعد حال تحسَّنَتْ ، بلاديَ أشهى لي وان ساءتِ الحال
فمن شاقه بَردُ النعيم بفارسٍ فاني إلى حَرِّ العراقين ميّال
أُحب حصاها وهو جمر مؤجَّج وأهوى ثراها وهو شَوكٌ وأدغال
واني على أنَّ البلادَ جميلةٌ تروق كما ازدادت من الدلِّ مِكسال
منعَّمة أما هواها فطيّب نسيم وأما الماءُ فيها فسَلسال
يسيل على أجبالها وهو لجّةٌ ويجري على حَصبائها وهو أوشال
تحيط به خُضرُ الرياض أنيقةً كما رُقِمت فوق الصحائف أشكال
أحنُّ إلى أرض العراق ويعتلي فؤادي خُفوقٌ مثلَما يَخفُق الآل
وما الهول غِشيانَ الدروبِ وضيقُها عراكُ الهوى والوجدُ والذكرُ أهوال
خليليَّ أدنى للبيب رُقيُّهُ إلى النجم من أن يَسلَم العزُ والمال
ألا مُبلغٌ عني " المعرِّيَ " أحمداً ليسمَعَه والشعر كالريح جوّال
بأني وإيّاه قرينا مصائبٍ وان فَّرقت بين الشعورينِ أحوال
واني وإياه كما قال شعره : " مغاني اللوي من شخصكَ اليوم أطلال "
" تمنيت أن الخمر حلَّت لنشوة تُجَهِّلُني كيف استقرَّت بيَ الحال "
احباي بين الرافدين تيقَّنوا بأني وان أُبعِدتُ عنكم لسّآل
لئن راقكم ماءُ الفرات وظلِّلتْ عليكم من الصَفصاف والنخل أظلال
فانيَ من دمعٍ عليكم أُذيله شَروبٌ ومن سَوداءٍ قلبي أكّال
لقد كان هذا القلب في القُرب مضغةً وها هو من بعد الأحبَّة أوصال




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصائد محمد مهدي الجواهري
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات احباب السماوه :: منتديات امير الاجودي :: مواضيع متنوعه-
انتقل الى: